المهندس الفضلي: تحويل "مؤسسة الحبوب" إلى هيئة عامة سيسهم في تحسين مؤشرات الأمن الغذائي وتحقيق المستهدفات الوطنية

أكد معالي وزير البيئة والمياه والزراعة رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للأمن الغذائي المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي، أن موافقة مجلس الوزراء الموقر على تحويل المؤسسة العامة للحبوب إلى الهيئة العامة للأمن الغذائي، ستسهم في تحسين مؤشرات الأمن الغذائي، وتحقيق الأهداف الوطنية في تطوير وتنمية القطاع، وتعزيز نجاحات المملكة في تحقيق مستهدفات رؤية 2030.
وثمن معاليه ثقة القيادة الرشيدة- أيدها الله- بإصدار هذا القرار الذي يعد نقلة نوعيه نحو دعم الجهود الوطنية في مجالات تحقيق الأمن الغذائي، موضحًا أن هذا التطوير سيعزز دور الهيئة الجديدة في ممارسة مهامها واختصاصاتها في تنفيذ وإدارة برامج استراتيجية الأمن الغذائي على أكمل وجه، والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة بما يتوافق مع متطلبات المرحلة، للمساهمة في تحقيق التنمية الشاملة والمستدامة في المملكة. 
ورفع المهندس الفضلي، شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد رئيس مجلس الوزراء- حفظهما الله-، بمناسبة صدور قرار مجلس الوزراء القاضي بالموافقة على تحويل "مؤسسة الحبوب" إلى الهيئة العامة للأمن الغذائي، منوهًا بحرص القيادة الرشيدة، على الدعم والرعاية التي توليها لمنظومة البيئة والمياه والزراعة، والتي كان لها الفضل بعد الله في تعزيز الأمن الغذائي في جميع مناطق المملكة.
 

© الهيئة العامة للأمن الغذائي 2020 | تصميم وتطوير الإدارة العامة لتقنية المعلومات