بدأ العمل الفعلي لخصخصة المطاحن

صرح معالي محافظ المؤسسة ا المهندس أحمد بن عبدالعزيز الفارس  أنه بتوفيق من الله بدأ اعتباراً من يوم الأحد 3/4/1438هـ الموافق 1/1/2017م العمل الفعلي لشركات المطاحن وذلك ضمن خطة زمنية محددة ومتدرجه لبدء أعمال شركات المطاحن الأربعة تحت إدارة الدولة تمهيداً لبيعها للقطاع الخاص من قبل صندوق الاستثمارات العامة في وقت لاحق من هذا العام.
وأوضح أن المؤسسة راعت في خطة التحول سلاسة إنتقال الموظفين وتناغم العمل بين القطاعين الحكومي والخاص دون التأثير على الإنتاج والمبيعات اليومية للدقيق.
وقال محافظ المؤسسة أنه بعد إستكمال المرحلة الأولى بتحول شركة المطاحن الرابعة هذا الأسبوع "بمشية الله"،  سوف يتم البدء مباشرةً بتحول أعمال شركة المطاحن الأولى يوم الأحد 10/4/1438هـ الموافق 8/1/2017م تليها شركة المطاحن الثالثة بتاريخ 17/4/1438هـ والموافق 15/1/2017م وأخيراً شركة المطاحن الثانية بتاريخ 24/4/1438هـ الموافق  22/1/2017م.
وأشار المهندس الفارس الى أن المؤسسة وصندوق الإستثمارات العامة التزمتا بالجدول الزمني لبدء أعمال شركات المطاحن ضمن برنامج تخصيص هذا القطاع وذلك بعد إتمام صندوق الاستثمارات العامة تأسيس الشركات الأربع بتاريخ 17/10/2016م   ويأتي ذلك تطبيقاً لقرار مجلس الوزراء الموقر رقم 35 وتاريخ 27/1/1437هـ    "القاضي بالموافقة على إتخاذ مايلزم لتأسيس أربع شركات مساهمة لمطاحن الدقيق وفق التوزيع الجغرافي المقترح، على أن يتولى صندوق الاستثمارات العامة بالتنسيق مع المؤسسة العامة للحبوب القيام بذلك".
وفي ختام تصريحه تقدم معالي محافظ المؤسسة العامة للحبوب بالشكر والتقدير لمجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية وإلى لجنة التوسع في الخصخصه على الدعم الذي لقيته المؤسسة العامة للحبوب في سبيل تسهيل خطة التحول، كما شكر صندوق الإستثمارات العامة على مساهمته في سرعة إنجاز اجراءات التأسيس .. والشكر موصول إلى كافة منسوبي المؤسسة على المجهودات الكبيرة التي بذلت لإنطلاق العمل الفعلي للشركات دون التأثير على سير العمل في قطاع المطاحن والإنتاج وضمان توفيرمادة الدقيق للمستهلكين دون اي عوائق ولله الحمد.
 

© جميع الحقوق محفوظة للمؤسسة العامة للحبوب 2017 | تصميم وتطوير الإدارة العامة لتقنية المعلومات